حاجات منحبها
كاتب رئيسي٠٨ نوفمبر ٢٠٢١
This article is also available in   Switch Language

مصر: افتتاح مهرجان الموسيقى العربية الـ 30 بحضو ألمع نجوم العالم العربي

أطلقت مصر الدورة الثلاثين لمهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية بحضور وزيرة الثقافة إيناس عبد الدايم ووسط إجراءات أمنية مشددة منعاً لحدوث أي أزمات. ستستمر ليالي المهرجان الفنية لغاية 15 نوفمبر وسيعرض في ستة مسارح في ثلاث محافظات، القاهرة والإسكندرية والبحيرة، وسيكرم المهرجان الموسيقيين الأسطوريين الراحلين عبده داغر وجمال سلامة.


ويشارك من المطربين في المهرجان على مدار أيامه كل من، سميرة سعيد وجنات من المغرب، وزياد برجي وعاصي الحلاني ومروان خوري ووائل جسار من لبنان، ومن مصر كل من مدحت صالح، ونادية مصطفى، ومحمد الحلو، وعفاف راضي، وأحمد سعد، وكارمن سليمان، وهاني شاكر، وعلي الحجار، ومروة ناجي، ومي فاروق، وريهام عبد الحكيم، وعدد من مطربي دار الأوبرا المصرية، إضافة إلى الموسيقار عمر خيرت، أما من السعودية فيشارك المطرب عبادي الجوهر، ومن سورية تشارك فايا يونان، ووعد البحري، وأصالة نصري، ومن تونس شارك صابر الرباعي، ومن فلسطين المطرب محمد عساف، على أن تحيي ماجدة الرومي حفل الختام.


كما شاركت وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم في حفل افتتاح المهرجان في وقت سابق وخلعت عنها أعباء المنصب الرسمي ولو لبرهة لتعتلي المسرح وتقدم معزوفتين على آلة الفلوت، فأذهلت الجمهور.



وفي 7 نوفمبر سيحيي المهرجان مئوية ميلاد الفنان اللبناني القدير وديع الصافي بحفل يشارك فيه نجله طوني وديع الصافي والمطرب معين شريف من لبنان والمطربة أميرة أحمد من مصر.


وفي 8 نوفمبر ، سيحيي الفنان اللبناني المحبوب مروان خوري إلى جانب المطربة فايا يونان حفلاً موسيقياً في دار الأوبرا المصرية.

من ناحية أخرى ، سيشمل برنامج المهرجان ورش عمل ومسابقات في الغناء وكتابة الأغاني والأداء الآلي والموسيقي الذي يستهدف الفئات الشابة والأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة.


وسينتناول المهرجان أيضاً حلقات حوار حول مستقبل الموسيقى العربية وتحدياتها المستقبلية خاصةً بعد انتهاء جائحة كورونا.

مقالات ذات صلة