مدونة
كاتب رئيسي٢٣ أبريل ٢٠٢٠
This article is also available in   Switch Language

منظمة الصحة العالمية تنصح باتباع التباعد الجسدي في جميع الأوقات خلال شهر رمضان

يحلّ شهر رمضان هذا العام في ظل استمرار جائحة كوفيد-19، ومع اتخاذ العديد من البلدان إجراءات احترازية لمنع تفشي المرض منها منع التجمعات الدينية وإغلاق الجوامع، رغم امتياز هذا الشهر بالتجمعات في المساجد وحول الموائد مع الأسر والأصدقاء.



فأصدرت منظمة الصحة العالمية إرشادات خاصة تُعنى بالقيام “بممارسات رمضانية آمنة في سياق ازمة كوفيد-19”.


وتشير منظمة الصحة العالمية إلى أهمية اتباع الأفراد في أي تجمّع إجراءات التباعد الجسدي، والالتزام بالتسليم عن بُعد دون ملامسة الأيدي أو التقبيل.


وتؤكد المنظمة على أهمية منع أي تجمعات مرتبطة بشهر رمضان، والتعويض عنها ببدائل افتراضية مثل التلفزيون والإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي.


لكن إذا دعت الضرورة للتجمع، فأشارت المنظمة أنه ينبغي أخذ الحيطة والحذر واتخاذ كافة التدابير الممكنة للحد من انتقال كوفيد-19.