حاجات منحبها
كارلوس أنيس٠٥ نوفمبر ٢٠٢٠
This article is also available in   Switch Language

أعرف حكايات أقدم أحياء القاهرة وسر اسمائها

القاهرة مش مجرد عاصمة لمصر، لكن نقدر نقول عليها أنها مدينة أثرية بامتياز، فلو مشيت عموما في مصر القديمة كل شارع وكل حى له اسم والاسم له حكاية ضاربة جذورها في عمق التاريخ، في السطور الجاية أعرف حكايات أقدم أحياء القاهرة وسر اسمائها.




١. العباسية


تعتبر العباسية من أشهر أحياء مصر دلوقتي، لكن تسميتها كانت قديمة جدًا من أيام ما عيلة محمد على كانت بتحكم مصر، اسمها كان “أرض الطبالة” لحد سنة 1849م لما قرر عباس حلمي الأول إنشاء ثكنات للجيش، ومن الوقت ده بقى اسمها العباسية، ولأن الدولة وقتها كانت بتدي الأراضي ببلاش جم الناس من كل حتة في مصر بنوا بيوت ومحلات جنب المعسكرات، وفضل الزمن يمشى وبقت العباسية للي نعرفها دلوقتي، اللي بتضم أشهر مستشفى نفسية في بر مصر كله “مستشفى العباسية”.



٢. خان الخليلي



معرف أن حى خان الخليلي من أشهر الأحياء اللي الناس بتحب تزورها، غير أنه واحد من أجمل وأقدم أحياء مصر الفاطمية، اسمه نسبة للى عمل الحى الأمير “جركس الخليلي” وهو واحد من أمراء السلطان برقوق، الحي ده بقى فيه أشهر أسواق مصر سوق “خان الخليلي”، غير أنه لسه محتفظ بالطابع الإسلامي الفاطمي لحد الوقت ده.



٣. درب البربرة



الحكاية بتقول أن المكان ده اتملى بالبربرة اللي جايين من المغرب العربي والسودان وإفريقيا بشكل عام، من اللي كانوا بيخدموا سكان حى “درب الآغوات” ورجال البلاط الملكي، وكان وقتها الحى ده معروف بأنه من أفقر أحياء القاهرة.



٤. درب المهابيل



هو اسمه بيضحك، لكن ليه سموه المهابيل، شوف الحكاية المتعارف عليها أن الحى ده كان مليان بالدكاكين اللي بتبيع البوظة، والأهالى كانت بتبقى مقبلة على المحلات ديه بشكل كبير؛ فكانوا سكرانين معظم الوقت، وده خلى السكان يطلقوا عليه “المهابيل”، من الهبل اللي بيعملوه الناس بعد ما يسكروا.



٥. حى المغربلين



via almesryoon.com


الحي ده كان بيسكنوا العطارين زمان، وكانوا بيغربلوا عطارتهم عشان ينضفوها من الشوائب وعشان كده الناس اطلقوا عليه الاسم ده.



٦. السروجية


كانت مشهور بأنها بتعمل كل حاجة تخص الخيل من حدوات وسروج؛ فسموها السروجية.



٧. الدرب الأحمر


بعد ما محمد على ما قام بمذبحته الشهيرة لأمراء المماليك، اللي اتعرفت تاريخيًا باسم “مذبحة القلعة”، المقريزي بيقول أنه الدم فضل في المنطقة ديه فترة طويلة حتى يتخلصوا من آثاره، وعشان كده بقى اسمه “الدرب الأحمر”.



٨. باب اللوق



via Aawsat.com


على بعد أمتار قليلة من ميدان التحرير هتلاقي ميدان باب اللوق، اللي يعتبر واحد من أقدم الأحياء في القاهرة، في بداية العصر المملوكي كانت الأرض ديه بترمي “لوق” بعد الفياضانات لما يبدأ موسم الزراعة، وفضلت أرض زراعية لحد أما جه “الظاهر بيبرس” في 1261م بنى فيها بيوت للمغول والوافدين، لكن رجعت تاني أرض زراعية لحد وقت الخديوي إسماعيل فى 1858م اللي قرر إنشاء القصور والمباني فيها، واتعرفت باسم “خط الإسماعيلية” نسبة ليه، ولكن راح الاسم ده وفضلت باسمها القديم “باب اللوق”.



٩. عابدين


يرجع الاسم لمؤسسه اللواء السلطاني عابدين بك، بعد ما جدد جامع الفتح في الحى وكان جنب بيته، اتسمى الحى كله على اسمه، وقام الخديوي إسماعيل ببناء سرايا عابدين في محيط الجامع ده، وعشان كده اكتسب شهرته الكبيرة.



١٠. بولاق الدكرور


مفيش تاريخ محدد للوقت اللي جت فيه قبائل من غرب إفريقيا باسم “تكرور” وسكنت المنطقة ديه، اللي اتسمت باسمهم لكن التسمية اتحرفت بين الناس وبقى يتقال عليها “دكرور”، لكن مش ديه بس الحكاية، في رواية تانية بتقول أن في العصر الفاطمي جه ولى اسمه الشيخ أبو محمد يوسف التكرورى، واتعرفت المنطقة باسمه “التكرور” لأن الضريح بتاعه هناك، ولكن الناس حرفوا التسمية لـ”دكرور”.

مقالات ذات صلة